انت تستخدم متصفح انترنت قديم مما يعوق أداء المواقع الحديثة. من فضلك حدث المتصفح الى  انترنت اكسبلورر 8.0موزيلا فَيَرفُكس, او  جوجل كروم.
من أجل استعادة ذاكرة الأمة

موضوعات تتضمن حزب الأمة

نشأة الأحزاب في مصر 1907

12,975 زيارة 0 تعليق
(No Ratings Yet)
كلمات رئيسية

تكونت الأحزاب السياسية لمصر لأول مرة عام 1907م إما كتحول للحركة الوطنية المطالبة باستقلال الوطن أو كتطور طبيعي للصحف و المجلات التي كثرت و انتعشت في ظل الاحتلال البريطاني.
فقد شهدت الفترة التي سبقت قيام الأحزاب و واكبتها صدور عدد من المجلات و الجرائد ، ففي عام 1898 كانت تصدر في مصر 169 جريدة و مجلة وصلت عام 1913 إلي 282، المنتظم منها هي المقطم و الأهرام و اللواء و المؤيد و الوطن و الجريدة، و كانت تعبر عن آراء سياسية و أعمال فكرية ذات قيمة عالية.

و يقول د. يونان لبيب رزق في كتابه الحياة الحزبية في مصر (2) أن الاشتغال بالسياسة و العمل الحزبي في مصر قد اقتصر تقريبا علي الأعيان ( كبار و متوسطي ملاك الأراضي الزراعية) و الأفندية و هم طبقة المثقفين المصرية. و تنوعت التيارات السياسية العامة في مصر في فترة ما بعد الاحتلال البريطاني و حتي قيام الحرب العالمية الأولي عام 1914م لتصب في تيارين رئيسيين هما:

التيار الفكري السلفي: و يتزعمه الشيخ محمد عبده و يدعو إلي انتهاج الفكر السلفي أي اتباع السلف الصالح لتحقيق الإصلاح. و كان هذا التيار يتمثل الاعتدال الكبير و أبدي قدر كبير من قبول التفوق الأوروبي و الاقتباس منه و لكن في الجانب العلمي منه و ليس الفكري أو العقائدي.

التيار الآخر هو التيار الوطني الليبرالي: الداعي إلي اقتباس أساليب التفوق الأوروبي، و يتزعمه نخبة من الشبان الذين تلقوا تعليمهم في أوروبا و منهم أحمد لطفي السيد و مصطفي كامل.

أحمد لطفي السيد

4,746 زيارة 0 تعليق
(No Ratings Yet)
كلمات رئيسية

مفكر و فيلسوف عربي، و رائد من رواد الحركة الوطنية، ولد ببرقين بالدقهلية عام 1872م. حصل علي ليسانس الحقوق عام 1894م. عمل بالقضاء في بداية حياته و لكنه استقال و ترك القضاء عام 1905م.
اشتغل بالسياسة و شارك في تأسيس حزب الأمة، و هو من أوائل الأحزاب التي أنشئت في مصر. و تولي رئاسة تحرير الجريدة [...]

نشأة الأحزاب السياسية في مصر 1907م

14,515 زيارة 0 تعليق
(1 votes, average: 1.00 out of 5)
كلمات رئيسية

يعتبر عام 1907م هو عام نشأة الأحزاب السياسية في مصر. فقد نشأ حزب الأمة بقيادة أحمد لطفي السيد و كان يمثل طبقة كبار الملاك، و الحزب الوطني بقيادة مصطفي كامل، و هذان الحزبان كانا أكبر حزبين من حيث الشعبية.
ثم جاء حزب الإصلاح علي المبادئ الدستورية و مؤسسه الشيخ علي يوسف الذي قام بتأييد الخديوي، و [...]