انت تستخدم متصفح انترنت قديم مما يعوق أداء المواقع الحديثة. من فضلك حدث المتصفح الى  انترنت اكسبلورر 8.0موزيلا فَيَرفُكس, او  جوجل كروم.
من أجل استعادة ذاكرة الأمة

أعدل ولاة مصر عبد العزيز بن مروان 65 – 86 هج

13,919 زيارة
(2 votes, average: 4.50 out of 5)
كلمات رئيسية

كان عبد العزيز بن مروان من أحسن و أعدل ولاة مصر في العصر الأموي، دام حكمه حوالي 20 سنة  من 65 هج إلي 86 هج. و الحقيقة أن عبد العزيز بن مروان من الولاة القلائل الذين جمعوا بين الحكم و الفقه و الشعبية العريضة. و ابنه هو عمر بن عبد العزيز خامس الخلفاء الراشدين.

 تولي عبد العزيز ولاية مصر في عهد خلافه ابيه مروان بن الحكم. و لما مات مروان و تولي ابنه عبد الملك الخلافة، اقر عبد العزيز علي ولاية مصر.

 و الحقيقة أن عبد الملك كان يريد أن تكون ولاية العهد من بعده لابنه الوليد بدلاً من اخيه عبد العزيز. فكتب إلي عبد العزيز يستأذنه في ذلك، فرفض عبد العزيز و أصر أن تكون ولاية العهد له.

و ظلت ولاية العهد لعبد العزيز حتي توفي قبل وفاة عبد الملك بسنة واحدة، فأصبحت ولاية العهد للوليد بن عبد الملك.

 و كان عبد العزيز بن مروان ممن اشاروا علي عبد الملك بن مروان أي يضرب السكة (النقود) بدلاً من النقود الرومية التي كانت مستخدمة حتي ذلك الوقت، فكان ذلك من الأعمال الجليلة للمسلمين.  

 أقام عبد العزيز بن مروان قنطرة علي خليج أمير المؤمنين بطرف الفسطاط كتب عليها اسمه سنة 69 هج. كما بني   مقياساً للنيل ، و زاد في جامع عمرو بن العاص .

 و في سنة 73 هج اتخذ من حلوان مركزاً له وداراً لإقامته بعد أن أصيب بالجذام و نقل معه بيت المال، واهتم بتعمير حلوان و أقام بها المساجد و البساتين و المباني و اهتم بالزراعة ، و ظل في حلوان حتي توفي سنة 86 هج ، و دفن بالفسطاط.