انت تستخدم متصفح انترنت قديم مما يعوق أداء المواقع الحديثة. من فضلك حدث المتصفح الى  انترنت اكسبلورر 8.0موزيلا فَيَرفُكس, او  جوجل كروم.
من أجل استعادة ذاكرة الأمة

حل الإخوان المسلمين و اغتيال النقراشي و حسن البنا 1948م

10,457 زيارة 0 تعليق
(No Ratings Yet)

لعب فاروق بكارت الإخوان لمدة طويلة، فهم أصحاب الوجود القوي علي الساحة و المضاد لحزب الوفد،  فاستخدمهم الملك لمناوءة تيار الوفد في البلاد و خاصةً في الجامعة. و لكن الموقف البريطاني كان متشدداً ضدهم، مما كان له الأثر في جعل فاروق ينقلب عليهم، و بناءً علي توجيهاته تم حل الجماعة في 8 ديسمبر 1948م، مما جعل الجماعة تخطط و تنفذ عملية اغتيال النقراشي باشا.

شكل إبراهيم عبد الهادي الوزارة في 28 ديسمبر 1948م، و استخدم القسوة في قمع الاضطاربات سواء من اليمين أو اليسار، و رد القصر علي اغتيال النقراشي باغتيال حسن البنا المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين.

و انتهي الأمر باستقالة إبراهيم عبد الهادي في 25 يولية 1949م. ثم شكل حسين سري وزارة قومية جمعت كل الأحزاب ما عدا حزب الكتلة حتي جرت الانتخابات في يناير 1950م.

للمشاركة